المجموعة اللبنانية للإعلام
قـــــنــــاة الـــــمنــــار

بين قوسين - الحاج عماد مغنية المدرسة الجهادية النموذج

  • شارك
  • تاريخ الحلقة
    2021-02-14
  • التقييم
  • موضوع الحلقة
    ان الشهيد القائد عماد مغنية كان حدود عمله هو فلسطين وليس لبنان فقط وكان يتطلع للشهادة على ارض فلسطين وهو كان المشرف المباشر لنقل السلاح الى فلسطين عبر البر من مصر وعبرالبحر من ايران عبر السودان الى فلسطين وقال عبد الله شلح ان الحاج عماد اغالب نشاطه كان لدعم فلسطين والتقى بعماد مغنية عام 2006 ليلة اختطاف الجنود الاسرائيليين في خلة وردة وكان الشهيد مغنية يحمل ختم السيد نصر الله وكان السيد نصر الله يحمل ختم عماد مغنية بمعنى انهم كانوا منسجمين الى اقصى الحدود التي نعرفها وان مدرسة الشهيد مغنية هي نموذج لاحرار العالم لقدرته على فهم العدو وقراءة نقاط ضعفه وقوته وزرعها كروح للاجيال القادمة وكان يؤسس لمشروع كبير وواكب فيه مرحلتين وهي حرب العصابات ووتاسيس لحرب 2006 وقد شارف كما ذكرنا على نقل السلاح في حرب 2006 من السلسلة الشرقية للبنان مع العميد محمد سليمان الذي قتلته اسرائيل على شاطيء طرطوس ونقل للمقاومة الكورنيت التي غيرت المعادلة في حرب 2006 وتحديدا بوادي الحجير وان الشهيد مغنية اشرف على مجموعة من الخبراء من لبنان ومن خارج لبنان لصناعة الاسلحة وتطويرها حتى لا يكون مرتهنا لاي جهة او اي دولة وكانت فلسطين عند الشهيد مغنية هي ركن الاساس وتحريرها كاملة مع القدس وكان عبارة عن جيش متحرك رغم انه كان مطاردا خلال 25عاما من المخابرات الاميركية لكنه كان يؤدي واجباته بشكل كامل للمقاومة ومن ابرز انجازاته الميدانية المؤلمة لاسرائيل كمين انصارية الذي قتل فيه 12جندي وضابط اسرائيلي من النخبة ولم يكن يميز الشهيد مغنية بين فصائل المقاومة الفلسطينية ويعبرهم جميعا اصدقاء وحلفاء وكل الاسلحة المتطورة والتكنولوجيا والصواريخ الدقيقة يقف خلفها الشهيد مغنية بتعليمات من السيد نصر الله وقد ركز على معركة الوعي مع جمهور المقاومة فقد كان يتابع الاحتفالات واليافطات والشعرات التي تواكب عمل المقاومة.وحتى الان لم تفهم مراكز الدراسات الاميركية هذه المدرسة التي اسسها الشهيد مغنية وقد خططت مدرسة الشهيد مغنية لعشرة سنوات قادمين او اكثر ونذكر انه خلال اسبوع اسقطت المقاومة في لبنان وفلسطين 4طائرات استطلاع اسرائيلية وهذا الامر صدم العدو وما يزعجه الان ايضا الصواريخ الدقيقة التي شاهدنا دقتها وفعاليتها في اليمن وعين الاسد.
  • ضيوف الحلقة
    وسيم بزي - المحلل السياسي
    عبد الباري عطوان - صحافي