المجموعة اللبنانية للإعلام
قـــــنــــاة الـــــمنــــار

مع الحدث - النائب سيزار ابي خليل & حميد رزق

  • شارك
  • تاريخ الحلقة
    2021-02-13
  • التقييم
  • موضوع الحلقة
    لدينا 22 وزارة ووزارة مؤلفة من 18 وزير يعني ان هناك وزارتين سيتابعهم وزير واي اختصاصي سيجمع اختصاصين ونحن نريد الاصلاح وهكذا يضرب الاصلاح وان الرئيس بري وجنبلاط والطاشناق والمردة سموا وزرائهم الغير سياسيين وعندما يصل الامر للرئيس عون يصبحوا الوزراء سياسيين وان زيارة بعبدا هي تحضير لخطاب 14 شباط والذي حصل في الزيارة لبعبدا هوتعنت وضرب للميثاقية وبحكومة اختصاصيين لن يكون هناك ثلث معطل لان الاختصاصي غير مسيس واثبتت التجارب ذلك وممكن ان يعملوا بعكس السياسيين وكيف بحكومة يسمي فيها حزب الله وحركة امل لا تستفز الخليجيين والذين يسميهم الرئيس عون يستفز الخليجيين فكفانا استخفاف بعقول اللبنانيين.
    ضربنا حكومة المهمة بجلب رئيس حكومة مسيس وسمحنا للرئيس المكلف ان يسمح لجهات تسمي وجهات لا تسمي وما يجري هو ضرب للشراكة والدستور والتحقيق الجنائي والاصلاحات والكابيتال كونترول وان تهريب الاموال من المضصارف يتم بشكل استنسابي.وقال الحريري لاحدهم اذا اعطيتهم وزارتي العدل والداخلية سيضعوني في السجن وان منظومة المافيا كالطحالب على جسم الدولة ومحاربة الفساد هي بمنع السرقات الكبرى والصغرى كملف النفط للكهرباء الذين يستفيد منه تجار المازوت للمولدات بملياري دولار سنويا ووتمديد العقود لشركات انفايات والاتصالات وغيرها وقد دعمنا الكهرباء من عام 1994 وثبتنا سعر برميل النفط على 40دولار مع العلم ان البرميل وصل الى 120دولار وتم تغطية العجز من الدولة اللبنانية وبهذا الملف سمي هدر وبغيره سمي دعم وهذا الامر للتمييع ان التيار وضع خطة لرفع الدعم عن غير اللبنانيين وبالنسبة للبنزين يجب رفع الدعم تدريجيا وبخصوص المبادرة الايرانية تعطلت بجزء سياسي وجزء اداري وان تفاهم مار مخايل حمى لبنان وخصوصا بعد غزوة 6شباط لحلفاء وانصار تيار المستقبل للمنطقة الشرقية لبيروت.
    ان قرار رفع انصار الله من قوائم الارهاب الاميركي ليس صحوة ضمير بل لفصل الملف اليمني عن ايران ولاضعاف ايران بحسب ظنهم وهذا الامر شكل لطمة كبيرة للسعودية والمرتزقة فقد كانوا يعولون كثيرا على القرار ولن يسامح اليمنيين اميركا على جرائمها والبريطانيين دخلوا اخيرا على الخط لرفع معنويات السعوديين وان مارب هي المعقل الاخير للسعودية والاخوان المسلمين والاشتراكيين وان معركة شمال اليمن هي 80% من معركة اليمن ومارب فيها موارد من النفط والغاز مهمة جدا وهي تحد السعودية ومعركة مارب تشبه معركة حلب لاهميتها الاقتصادية والسياسية..وان الجيش اليمني لا يعمل بنظرية الارض المحروقة ولقد عرض الاعلام السعودي لعملية ابها لجلب تعاطف اميركا لالغاء رفع قرار تصنيف انصار الله منظمة ارهابية وطالما الحرب السعودية مستمرة نحن مستمرون بالطائرات المسيرة والصواريخ البالستية ولن ناكل من وهم التصريحات الاميركية وظريف قال ان ايران تقبل بما يقبل به اليمنيين فليوقفوا الحصار والحرب من خلال مجلس الامن فنحن حاضرون للتفاوض وان السعودية قد خسرت تفوقها الجوي بوجود المسيرات والصواريخ عندنا.
  • ضيوف الحلقة
    النائب سيزار ابي خليل - عضو تكتل لبنان القوي
    حميد رزق - الاعلامي بالملف اليمني