المجموعة اللبنانية للإعلام
قـــــنــــاة الـــــمنــــار

حديث الساعة - مصير المبادرة الفرنسة

  • شارك
  • تاريخ الحلقة
    2020-09-18
  • التقييم
  • موضوع الحلقة
    • الرئيس الفرنسي لم يطرح شيئا اسمه مداورة في الحقائب الوزارية بدليل انه طرح شيء اسمه انتخابات مبكرة وجاء الجواب انه ليس في وقتها، واي تفكير بضرب المجلس النيابي يعني ذلك ان البلاد ذاهبة نحو الفوضى، وبالتالي لا انتخابات مبكرة ونقطة على السطر. والمداروة هي اختراع محلي .. وبالتالي هذا النظام السياسي الاقتصادي قد سقط، وبالتالي امامك طريق من طريقين إما ان تذهب الى الفوضى المطلقة وتذهب بعدها الى حوار من اجل العمل على مؤتمر تاسيسي وإما اعادت انتاج هذا النطام من كنف هذه المؤسسات وانا من هذا القبيل.
    • إذا اردتم ان تؤلفوا حكومة ومطلبها ليس على رايكم أذهبوا وألفوها !! هذا ليس منطق القوة بل هذه موازين القوة الدستورية لاجل ذلك فرضت حرب على المجلس النيابي من أجل تشويه صورتها ضرب الموازين القوى النيابية.
    • الطائفة الشيعيية لديهم كتلة نيابية وازنة .وإذا كان بالامكان تشكيل الحكومة فليفعلوا اما ان تقول لي نحن لا نفهم دوافهم .. هل المطلوب ان تفهم ماهي دوافع لرئيس بري؟؟؟ ما علاقة لك بذلك.
    • بأعتقادي ان العقوبات الامريكية الاخيرة جاءت في وقت غير مناسب، وساهمت الى حد كبير بمنع الحوار الناعم والهادىء حول المداورة اذا امكن. وكانت لتتم بهدوء ، ولكن اخذت طابع الاستئصال، خاصة ان الرئيس بري يمثل الوظيفة السياسية لهذا التحالف في النظام السياسي.
    • من خلال خبرتي السياسية ادعو الرئيس الحريري ان يكون رئيسا للحكومة من اجل تشكيل حكومة ترضي كل الاطراف الاساسين في البلد لوضع البلد على السكة الحقيقة ومن أجل تحقيق اصلاحات وطاولة حوار برعاية دولية .. ألم يقل الرئيس المكلف لا استطيع ان اشكل حكومة من دون الشيعي
  • ضيوف الحلقة
    ايلي الفرزلي - نائب رئيس مجلس النواب اللبناني